مجوهرات الملك توت عنخ آمون

مجوهرات الملك توت عنخ أمون
هى اشهر المجوهرات والمذهبات الفرعونية فى العالم بأكمله حيث انها لها شهرة كبيرة لما تحمله من عبقرية ودقة فى الصناعة
وتطور فى بعض الأدوات و فى عمرها أيضاً
مجوهرات الملك تنقسم إلى العديد من الأنواع وهى كالتالى :
1- الصناديق المحلاه بالأحجار الكريمة والملونة
2- التماثيل الخشبية المذهبة
3- اوانى حفظ العطور
4- الحلى الشخصى للملك
5- الأسلحة الرمزية المستخدمة فى الأحتفالات
6- القناع والتوابيت
وهى على النحو التالى

1- الصناديق الملكية
هى صناديق وجدت داخل المقبرة ومنها ما كان فارغ ومنها ما كان يحمل بداخله الحلى الملكى
وبعضها حوت الأنية العطرية والبعض الأخر حمل الأدوات الحربية للملك و منها ما كان يخصص لحفظ الملابس الملكية
اهم هذه الصناديق إثنان
اولهم صندوق يجلس عليه من اعلى حيوان ابن آوى الذى يرمز للإله انوبو او انوبيس باليونانية وهو إله التحنيط المعبود رمزاَ للتحنيط عند المصريين وهو مصنوع من الخشب الخالص ماعدا التمثال الجالس فوق الصندوق فهو من الخشب المذهب والمطلى بالقار الأسود او نوع من انواع الراتنج مما أكسبه اللون الأسود وجعل حيوان إبن آوى يبدو طبيعياَ
وذلك الصندوق أختلفت الأقاويل عن ما بداخله فلم يذكر تحدياَ ولكن ربما إحتوى على الأدوات التى استخدمها المحنطين فى تحنيط الملك توت عنخ أمون

والصندوق الأخر اهم ما يظهر عليه هو انه صندوق خسبى تم تطعيمه برسومات ملونة من الخارج تصور الملك فى صورة حرب مع اهالى النوبة و هو ايضاً يصحب معه الحيوانات مثل الكلام فى الحرب و الصنود ملون من الأربع جوانب وله غطاء وقبضة ملونين

2- التماثيل الخشبية المذهبة
بعض من هذه التماثيل كانت من تماثيل الأوشابتى او الشوابتى الخاصة بالملك نفسه وهى تماثيل تعتبر بمثابة الخادم الذى سيخدم الملك فى العالم الأخر
وبعضها كانت تماثيل تصور الملك فى صورة الممشوق القوام والخارج للصيد وبقوة و هو على ظهر احد الحيوانات او على قارب ما او يمسك فى يده الحربة والسوط وهى صور مختلفة وهى تماثيل اغلبها خشبية محلاه بالذهب من الخارج


3- اوانى حفظ العطور
وهى اوانى مرمرية مصنوعة من المرمر او الألباستر وهو نوع نقى من انواع الرخام ورفيع المستوى
وهو المعروف بإسم حجر الإله امون الأله الأكبر فى هذا العصر وهى كانت اوانى ذات طابع فريد لها اشكال مختلفة ومنها ما كان يستخدم فى حفظ العطور ولها شكل آلهة مثل الإله بس وآلهة أخرى ومنها ما كان يستخدم فى الإضائة وكانت منقوشة من الداخل ولها اشكال فريدة على النحو التالى


4- الحلى الشخصى للملك
وهى مجوهرات الملك من سلاسل واطقم الأوسخ التى كانت تلف حول رقبة الملك فى الأحتفالات و الحلى الآخر كالسالاسل التى لها دلايات على هيئة طائر العقاب والعقرب "الخبر" وغيرها من الآشكال الهندسية الرائعة
وبالإضافة للخواتم الملكية و الأساور المرصعة بالأحجار الكريمة مثل الفيروز والازورد والأردواز مما ابهر العالم بها



-5الأسلحة الرمزية للملك
وهى الأسلحة التى كانت يستخدمها الملك فى الأحتفالات ويصحبها معه مثل السوط والصولجان وعصا الخع التى ترمز لقوة الملك وغيرها من الأدوات الأخرى مثل البوق الحربي للملك توت عنخ آمون وهو واحد من ثلاثة أبواق معروفين لهذا الملك محفوظين من مصر القديمة والبوق مصنوع من صفائح المعدن المغطى بالذهب
فوهة البوق على شكل جلبة أسطوانية بحلقة فضية عند النهاية الخارجية، ومثبتة في أنبوب. وعلى الوجه الخارجي لطرف البوق المتسع والذى يشبه الجرس يوجد نقش يصور الملك مرتديا التاج الأزرق ويمسك بالصولجان المعقوف "حكا". ويقف الملك أمام ناووس به تمثال للمعبود بتاح في هيئة مومياء
أما النص المنقوش فيقرأ: "العظيم الموجود جنوب جداره، سيد الحق، وخالق كل ما يتلقاه الملك، له الحياة من آمون رع، ملك كل الآلهة. هو من يضع يده على كتف الملك من الخلف، رع حور آختي، المعبود الطيب، سيد الذهب".
وتظهر كل الأشكال تحت العلامة الهيروغليفية التي تمثل السماء، بينما يرمز الخط السفلي إلى الأرض من تحتها.
وقد تم تسجيل صوت بوق " توت عنخ آمون" سنة 1939 م فى المتحف المصرى بالقاهرة لصالح الإذاعة البريطانية البى بى سى. وأثناء النفخ تكسر البوق لقدمه، ولكن تم إصلاحه وأمكن تسجيل الصوت بنجاح.

6- القناع الملكى والتوابيت
يشهد قناع توت عنخ آمون هذا على ارتفاع المستوى الفني والحرفي الذي وصل إليه المصريون القدماء في الدولة الحديثة.
وقد كان القناع يغطي رأس المومياء المكفنة في تابوتها. وسجل عليه التعويذة الحادية والخمسين بعد المائة باء من كتاب الموتى تأكيدا لمزيد من الحماية لجسد الملك.
وقد عني الفنان بتمثيل التفاصيل الدقيقة الصادقة حتى تتمكن روح الملك المتوفى من الاهتداء إلى جسده تارة أخرى ومن ثم تعين على بعثه.
ونرى هنا الرأس وقد غطيت بغطاء الرأس المعروف وزينت الجبهة برموز الملكية والحماية المتمثلة في النسرة و الكوبرا.
وقد تم تشكيل الألواح الذهبية المستخدمة هنا عن طريق التسخين ثم الطرق. واستخدمت أحجار الأوبسيديان والكوارتز واللازورد في تشكيل العينين والحاجبين كما زين الصدر بقلادة من الأحجار شبه الكريمة والزجاج الملون والذي ينتهي برؤوس الصقر.
القناع يزن حوالى 11 كيلوجرام من الذهب و مرصع بالأحجار الكريمة

اما عن التوابيت الملكية فقد تناولناها من قبل وهى كانت كالتالى
تابوت حجرى وهو غير معروض بالمتحف المصرى و هناك تابوت خشبى كان يوضع داخله وهو مغطى بالذهب وتابوت ذهبى آخر كان بداخله ثم المومياء المقنعة بالقناع الذهبى
والتابوت الذهبى للملك كان يزن حوالى 110 كيلو جرام من الذهب
يتبع

كتبه : ميمى ... مييم

11 comments:

  1. مدونة ممتازة ومقال رائع وشكرا لك وبالتوفيق ...

    ReplyDelete
  2. معلومات رائعة ومميزة شكرا لك ...

    ReplyDelete
  3. This comment has been removed by a blog administrator.

    ReplyDelete
  4. لك جزيل الشكر والأحترام يا استاذ محمد عبد التواب واتمنى دايماً اكون عند حسن ظنك

    وظايف مصر أتمنى ان تكون المعلومات جيدة وحصلت على اعجابكم و الشكر كل الشكر لكم

    ReplyDelete
  5. رائع جدا وممتاز ومعلومات قيمة شكرا لك ...

    ReplyDelete
  6. مدونة ممتازة وجميلة ومعلومات هامة وقيمة بارك الله فيك ...

    ReplyDelete
  7. رائع جدا وقيم ومعلومات جميلة واشكال من المجوهرات النادرة ...

    ReplyDelete
  8. وظائف مصر : حقيقى كلام كتير ويارب اكون دايماً عند حسن ظنكو
    ومدونتكم اروع واروع
    يارب من نجاح لنجاح دايماً ليكو يارب

    ReplyDelete
  9. مجوهرات رائعة وقيمة وجميلة جدا ...

    ReplyDelete
  10. نشكركم مدونة وظائف خالية مصر على متابعتكم الكريمة لنا

    ReplyDelete
  11. عرض لطيفة، شكرا لك .... ^ _ ^ …

    ReplyDelete

أشهر مقالاتنا

PROTECTION : Thanks For Your Support -->